الحكومة الجزائرية تتخذ إجراءات جديدة بشأن النظام السوري 

الحكومة الجزائرية تتخذ إجراءات جديدة بشأن النظام السوري 
الدرر الشامية:

أفاد سفير نظام الأسد لدى الجزائر، نمير وهيب الغانم، بأن الحكومة الجزائرية مستعدة لإعادة تنشيط العلاقات الاقتصادية مع النظام السوري.

وقال رئيس البعثة الدبلوماسية الجزائرية لدى النظام، بحسب ما نقلت قناة "روسيا اليوم"، إن الجزائر تعمل حاليًا على تفعيل اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية والتي يمكن أن تصبح بوابة للنظام نحو إفريقيا.

وأضافت البعثة أن الحكومة الجزائرية تعمل على حلحلة العلاقات الدبلوماسية بين حكومة النظام وبعض الحكومات العربية.

يشار إلى أن الحكومة الجزائرية أبدت استعدادها لتكثيف مجهودها في سبيل تعزيز الشراكة القائمة مع النظام السوري في مجالات العمل والتشغيل.

الجدير بالذكر أن الجزائر في عهد "بوتفليقة" وفي عهد الرئيس الحالي عبد المجيد تبون، وقفت إلى جانب النظام السوري دبلوماسيًّا وحتى عسكريًّا في الخفاء.