أمر عاجل من الديوان الملكي في السعودية لوزارة الداخلية بشأن أخطر امرأة "خاطفة الدمام"

أمر عاجل من الديوان الملكي في السعودية لوزارة الداخلية بشأن أخطر امرأة "خاطفة الدمام"
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر قانونية في السعودية، عن صدور أمر عاجل من الديوان الملكي في السعودية إلى وزارة الداخلية بشأن أخطر امرأة "خاطفة الدمام" والتي أثارت الرأي العام خلال الأشهر الماضية.

وأكدت المصادر، أن أمر الديوان الملكي ينص على تنفيذ عقوبة القتل تعزيرًا بحق "خاطفة الدمام" المرأة الأخطر في السعودية خلال القرن الـ21، وذلك بعد تأييد الحكم ضدها من محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية.

وجاء قرار الديوان الملكي السعودي؛ وفقًا لتأييد محكمتين لحكم القتل تعزيرًا لـ"خاطفة الدمام"؛ لإدانتھا بالخطف والتبني المحرم والتزوير وإقامة علاقة غیر شرعیة، كما تضمن الحكم سجن المتھم الیمني 25 عامًا.

وبشأن ردة فعلها داخل المحكمة، ذكرت مصادر، أن المُتهمة بدت واجمة من الحكم والتزمت الصمت التام بعد النطق به، وسط مناشدات من نجلها للمحكمة بتخفيف الحكم عليها مراعاةً لكبر سنها.

وأضافت المصادر التي حضرت جلسة تأييد الحكم: أن "خاطفة الدمام جددت خلال المحاكمة نفيها لاتهام خطف الأطفال، كما اعترفت بارتكابها أعمال السحر والشعوذة"، بحسب موقع "سبق".

وختمت المصادر، بأن "المحكمة اعتمدت خلال وقائع النظر في القضية على القرائن الموجودة خاصةً شهادة الممرضات، ومطابقة خط يديها بالرسالة التي وضعتها في مستشفى الولادة".    













تعليقات