الحكومة السورية المؤقتة تمنع تداول العملة الورقية من فئة 5000 ليرة

الحكومة السورية المؤقتة تمنع تداول العملة الورقية من فئة 5000 ليرة
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الاثنين؛ قرارًا يقضي بمنع تداول العملة الورقية الجديدة من فئة 5000 التي طرحها نظام الأسد مؤخرا بالأسواق.

وقالت الحكومة على صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي: إن "القرار نص على منع تداول العملة الورقية من فئة 5000 ليرة سورية".

وأضافت الحكومة المؤقتة: أن "القرار أكد أيضًا على منع تداول العملة الورقية من فئة 2000 ليرة سورية في المناطق المحررة".

يشار إلى أن "مصرف سورية المركزي" التابع للنظام، أعلن مؤخرا عن طرح ورقة نقدية جديدة من فئة 5 آلاف ليرة.

وادعى نظام الأسد أن فئة 5 آلاف تم طباعتها منذ عامين لضمان تسهيل المعاملات النقدية وتخفيض تكاليفها ومساهمتها بمواجهة آثار التضخم التي حدثت خلال السنوات الماضية.

وزعم أيضًا أن هذه الفئة النقدية الجديدة يصعب تزويرها، وتتمتع بميزات بهذا الشأن؛ حيث حمل شكلها الخارجي علم نظام الأسد وجندي من جيشه.

يذكر أن النظام السوري يمر بأزمة اقتصادية خانقة شلت أركانه بالتزامن مع تردي الأوضاع المعيشية والخدمية والصحية في مناطق سيطرته.













تعليقات