العنصرية إلى الواجهة مجددًا... دعوات في لبنان لحرمان اللاجئين السوريين من لقاح كورونا

العنصرية إلى الواجهة مجدداً... دعوات في لبنان لحرمان اللاجئين السوريين من لقاح كورونا
  قراءة
الدرر الشامية:

طالب مسؤولون لبنانيون بحرمان اللاجئين السوريين والفلسطينيين على حد سواء من اللقاح الخاص بفيروس "كورونا".

وذكر موقع "مهاجر نيوز" أن سياسيين لبنانيين طالبوا بعدم توفير لقاح كورونا إلا للبنانيين، وبحرمان بقية الجنسيات المقيمة في لبنان.

ونقل المصدر تغريدات لعدة سياسيين لبنانيين على موقع "تويتر"، تهاجم اللاجئين السوريين وغيرهم من الجنسيات العربية الأخرى، وتدعو لحرمانهم من اللقاح، ومن هؤلاء الساسة؛ الطبيب والعضو في التيار الوطني الحر، ناجي حايك، الذي طالب الأمم المتحدة بتأمين اللقاح للبنانيين حصرًا.

واقترح عضو المكتب السياسي في التيار الوطني الحر، وديع عقل، دفع ثمن اللقاح بالدولار الأمريكي، وحصر توزيعه باللبنانيين.

ووفقاً للمصدر فقد حدثت إثر ذلك تراشقات إعلامية بين مؤيدين لذلك الموقف ومعارضين له، حيث أن التيار الأول تبنى وسم #اللقاح_للّبناني، والثاني تبنى وسم #اللقاح_للجميع.

يأتي ذلك في وقت وقع فيه لبنان اتفاقاً مع شركة "فايزر"، سيتم بموجبه تسليمه 2.1 مليون لقاح مضاد لكورونا، بالتزامن مع توقعات بوصول 2.7 مليون لقاح آخر عن طريق الأمم المتحدة، ومليوني جرعة أخرى عن طريق القطاع الخاص، بحسب الموقع.

وشددت اللجنة الدولية للصليب الأحمر على أهمية أن يشمل اللقاح جميع فئات المجتمع، مع ضرورة التركيز على الفئة المعرضة للإصابة بشكل كبير.

ويواجه اللاجئون السوريون في لبنان معاملة سيئة تتمثل بمضايقات واعتداءات مستمرة من قبل تيارات لبنانية محسوبة على ميليشيا حزب الله اللبناني ونظام الأسد، كان آخرها حرق مخيم يضم عشرات العائلات في منطقة المنية شمال البلاد.













تعليقات