وافدة سورية تعثر على مفاجأة داخل منزلها في الكويت

وافدة سورية تستنفر الأجهزة الأمنية في الكويت..ومصدر يكشف مفاجأة
  قراءة
الدرر الشامية:

استنفرت الأجهزة الأمنية في الكويت بعد بلاغ تقدمت به وافدة سورية يفيد بالعثور على مواد خطرة في منزلها.

وذكرت صحيفة "الراي" المحلية أن وافدة سورية قدمت بلاغ إلى عمليات وزارة الداخلية طالبة منهم الحضور إلى منزلها في محافظة الفروانية سريعًا.

وقالت الوافدة إنها في أثناء وجودها مع ابنها داخل شقتهما، وقيامهما بترتيبها، عثرت على أسلحة وذخيرة متنوعة داخل خزانة تخص خالها المتوفى قبل سنوات.

وقال المصدر الأمني أن «بلاغ السورية أحيل إلى جهاز أمن الدولة وإدارة المتفجرات، وبالانتقال إلى المكان، ومعاينة الذخيرة، تبين أنها عبارة عن قذيفة أر بي جي، وطلقات حية، ومشط رشاش معبأ، وتم التحفظ عليها، وبالاستفسار من المبلغة عن مصدرها، أفادت بأن الخزانة تخص خالها (مواليد 1959) المتوفى قبل ثلاث سنوات، ولم تكن تعلم عنها شيئًا».

وقال مصدر أمني، إنه فور تلقي البلاغ انتقل عناصر من جهاز أمن الدولة وإدارة المتفجرات إلى المكان، وتبين أن الأسلحة عبارة عن قذيفة أر بي جي، وطلقات ومشط رشاش.

وأضاف المصدر تحفظت إدارة المتفجرات على الذخيرة، فيما أحيل الشاب السوري ابن الوافدة المبلغة إلى جهاز أمن الدولة للتحقيق، للوقوف على مزيد من التفاصيل، واتخاذ الإجراءات القانونية.













تعليقات