على وقع المصالحة الخليجية.. شقيق أمير قطر يوجه رسالة عاجلة إلى قيادة سلطنة عمان

على وقع المصالحة الخليجية.. شقيق أمير قطر يوجه رسالة عاجلة إلى قيادة سلطنة عمان
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه شقيق أمير قطر الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رسالة عاجلة لسلطنة عمان والسلطان هيثم بن طارق في ظل انفراجة في الأزمة الخليجية.

وقال الشيخ جوعان بن حمد في تغريدة له بتويتر:"أتقدم بالشكر إلى الأشقاء العُمانيين على الضيافة الكريمة ونحن نزور بلدهم الشقيق للمشاركة في الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي التي ستختار المدينة المستضيفة لألعاب آسيا 2030."

وأضاف شقيق أمير قطر أنه "ستكون لنا مباحثات مع رؤساء اللجان الآسيوية من أجل التصويت لصالح ملف الدوحة ،يوم الأربعاء القادم ."

وكان شقيق أمير قطر الشيخ جوعان بن حمد وصل أمس، السبت، إلى العاصمة العُمانية مسقط، بصفته رئيس اللجنة الأولمبية القطرية.

ووصل اليوم، الأحد، وفد من المملكة العربية السعودية على رأسه الأمير عبدالعزيز بن تركي آل سعود وزير الرياضة والشباب بالمملكة.

ومن المقرر أن يحسم المجلس الأولمبي الآسيوي، خلال اجتماع الجمعية العمومية التي ستعقد في العاصمة مسقط في 16 من شهر ديسمبر الحالي سباق المنافسة بين قطر والسعودية في استضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030.

وتأتي هذه الرسالة في ظل "محادثات مثمرة" تم الإعلان عنها مؤخرًا في إطار المصالحة الخليجية.

الإثنين الماضي، أجرى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد اتصالًا هاتفيًا مع السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان، جرى خلاله بحث العلاقات بين البلدين وأخر تطورات المصالحة الخليجية.

وكان وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد الناصر، قد أعلن الجمعة، أن الجهود السياسية لحل الأزمة أثمرت نتائج إيجابية، مؤكدًا رغبة الأطراف المشارِكة، في إنهاء الخلاف.

ومن جانبه، أعرب أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح عن سعادته باتفاق "حل الخلاف بين الأشقاء، والحرص على التضامن الخليجي والعربي".

يشار إلى أن العلاقات العمانية القطرية توطدت في أعقاب امتناع سلطنة عمان عن المشاركة في الحصار على قطر، وذلك بعدما قررت كل من مصر والسعودية والإمارات والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية معها في يونيو/ حزيران 2017.













تعليقات