تحركات عسكرية أمريكية مفاجئة.. "ترامب" يدق طبول الحرب ضد إيران

 طبول الحرب تدق.. أمريكا تنشر أسلحة استراتيجية في الشرق الأوسط
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" عن نشر أقوى الأسلحة في الجيش الأمريكي في منطقة الشرق الأوسط، في ظل تكهنات عن استعداد الرئيس دونالد ترامب، توجيه ضربة عسكرية لإيران.

وقالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، في بيان أمس السبت، إنها نشرت قاذفات "B-52" في الشرق الأوسط.

وأضافت أن أطقم "B-52" الجوية أنجزت مهمة الانتشار "في مهلة قصيرة" من أجل "ردع العدوان وطمأنة شركاء الولايات المتحدة وحلفائها".

كما لفتت إلى أن هذه المهمة تساعد أطقم القاذفات في التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف التحكم.

وتأتي هذه الخطوة وسط مخاوفهم من أن تقوم إدارة ترامب بعمليات (علنية أو سرية) ضد إيران أو خصوم آخرين خلال الأسابيع الأخيرة المتبقية لها في البيت الأبيض. وذلك على خلفية إقالة "ترامب" لوزير الدفاع مارك إسبر.

وكانت تقارير إعلامية تداولت الأيام الماضية، أن الرئيس دونالد ترامب طلب خلال اجتماع مع كبار مساعديه للأمن القومي خيارات لمهاجمة إيران، فيما وصفتها شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية بأنها رسالة تهديد من الإدارة الحالية إلى طهران.

وحسب مسؤولين حاليين وسابقين في الإدارة الأمريكية، فإن ترامب عقد اجتماعًا مع كبار مستشاريه في المكتب البيضاوي، يوم الخميس الماضي 12 نوفمبر/تشرين الثاني، وأبدى اهتمامًا بإمكانية توجيه الضربة العسكرية إلى أكبر منشأة نووية إيرانية في نطنز خلال الأسابيع القادمة.

وأشار المسؤولون إلى أن هذا الحديث جرى بعد أن قال المفتشون الدوليون إن هناك زيادة ملموسة في كمية اليورانيوم المخصب المتوفرة لدى إيران.

وحذر كبار المسؤولين في الإدارة الأمريكية الرئيس "ترامب" من عواقب مثل هذه الخطوة.













تعليقات