بعد وصول "بايدن" لرئاسة أمريكا.. بيان عاجل من "هيئة كبار العلماء" في السعودية بشأن الإخوان المسلمين

بعد وصول "بايدن" لرئاسة أمريكا.. بيان عاجل من "هيئة كبار العلماء" في السعودية بشأن الإخوان المسلمين
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت "هيئة كبار العلماء" في السعودية، اليوم الثلاثاء؛ بيانًا بشأن جماعة الإخوان المسلمين، والذي يتزامن مع وصول المرشح الديمقراطي جو بايدن لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت كبار العلماء: إن "كل ما يؤثر على وحدة الصف حول ولاة أمور المسلمين من بث شبه وأفكار، أو تأسيس جماعات ذات بيعة وتنظيم، أو غير ذلك، فهو محرم بدلالة الكتاب والسنة".

وأضافت: "في طليعة هذه الجماعات التي نحذر منها جماعة الإخوان المسلمين، فهي جماعة منحرفة، قائمة على منازعة ولاة الأمر والخروج على الحكام، وإثارة الفتن في الدول، وزعزعة التعايش في الوطن الواحد، ووصف المجتمعات الإسلامية بالجاهلية".

وتابعت هيئة كبار العلماء: "ومنذ تأسيس هذه الجماعة لم يظهر منها عناية بالعقيدة الإسلامية، ولا بعلوم الكتاب والسنة، وإنما غايتها الوصول إلى الحكم، ومن ثم كان تاريخ هذه الجماعة مليئًا بالشرور والفتن".

ورأى البيان أنه "ومن رَحِمها خرجت جماعات إرهابية متطرفة عاثت في البلاد والعباد فسادًا؛ مما هو معلوم ومشاهد من جرائم العنف والإرهاب حول العالم".

وأشار إلى أنه "مما تقدم يتضح أن جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية لا تمثل منهج الإسلام، وإنما تتبع أهدافها الحزبية المخالفة لهدي ديننا الحنيف، وتتستر بالدين وتمارس ما يخالفه من الفرقة وإثارة الفتنة والعنف والإرهاب".

وختمت هيئة كبار العلماء في السعودية، وهي أعلى مؤسسة دينية في البلاد يُعين أعضاؤها من جانب الملك، بقولها: "على الجميع الحذر من هذه الجماعة وعدم الانتماء إليها أو التعاطف معها".

جدير بالذكر أن جماعة الإخوان أصدرت بيانًا هنأت فيه "بايدن" بالوصول للرئاسة، وطالبته بالوقوف مع الشعوب المظلومة، وعدم الاصطفاف مع الديكتاتوريات في المنطقة العربية.













تعليقات