"الغارديان": الأمير خالد بن بندر آل سعود يفجر مفاجأة عن أهم قرار من محمد بن سلمان بعد التحول الأمريكي

"الغادريان": الأمير خالد بن بندر آل سعود يفجر مفاجأة عن أهم قرار من محمد بن سلمان بعد التحول الأمريكي
  قراءة
الدرر الشامية:

فجرت صحيفة "الغارديان" البريطانية، اليوم الثلاثاء، مفاجأة عن أهم قرار سيصدره ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وذلك بحسب ما أفصح السفير السعودي في لندن الأمير خالد بن بندر آل سعود.

وقالت الصحيفة نقلًا عن الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، قوله: إن "بلاده تفكر بالعفو عن الناشطات السجينات قبل قمة العشرين المقررة نهاية هذا الشهر في الرياض". 

وتشير تلميحات السفير السعودي في لندن إلى إمكانية صدور عفو ملكي بتوصية محمد بن سلمان، وذلك بعد التحول الأمريكي، ووصول جو بايدن، الذي هدد الرياض سابقًا بشأن ملف حقوق الإنسان.

ووصفت "الغارديان" تصريحات الأمير خالد بن بندر بن سلطان بـ"النادرة" من ناحية تقديمها رؤية حول النقاش الداخلي المتعلق بالمعتقلات والذي عادة ما يدار من خلال محاكم سرية.

ورأت الصحيفة البريطانية، أن السعودية تواجه ضغوطًا بسبب سجلها الفقير في حقوق الإنسان وقبل القمة التي ستعقد في الفترة 21- 22 تشرين الثاني/ نوفمبر.

وأكد السفير السعودي أن "المحاكم السعودية أدانت الناشطات في قضايا غير المطالبة بحقوق المرأة، مشيرًا إلى أن النقاش الدائر في وزارة الخارجية حول استمرار اعتقالهن وأثره على السعودية وما يسببه من ضرر سياسي.

وتساءل الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود قائلًا: "قمة العشرين، هل تعطي فرصة للعفو؟ من المحتمل، ولكن هذا قرار شخص آخر وليس أنا"، في إشارة إلى محمد بن سلمان.













تعليقات