مستشار في الديوان الملكي السعودي يقع في المحظور.. وزلة لسان تكشف حال "بن سلمان"

مستشار في الديوان الملكي السعودي يقع في المحظور.. وذلة لسان تكشف حال "بن سلمان"
  قراءة
الدرر الشامية:

وقع مستشار في الديوان الملكي السعودي في المحظور وذلك بزلة لسان فيما يبدو غير مقصودة، عندما أوضح من يفضل أن يكون رئيسًا للولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة المقبلة.

وأكد المستشار في الديوان الملكي السعودي للشؤون الإعلامية، عضوان الأحمري، ورئيس تحرير صحيفة "إندبندنت عربية" المملكة لمؤسسات "بن سلمان"، أنهم يفضلون دونالد ترامب.

وكتب "الأحمري" تغريدة على حسابه الرسمي في موقع "تويتر" قائلًا: "الأمنيات والتوقعات غير الواقع، النتائج لم تحسم بعد، شخصيًا أتمنى ترامب وهناك ولايات لم تعلن بعد قد تقلب الموازين، والحياة سعيدة".

وشن مغردون سعوديون هجومًا على عضوان الأحمري، بسبب إفصاحه عمن يفضل وهو ما يثبت تقارير الإعلام المعادي (التركي - القطري) حسب وصفهم.

وتشير التقديرات إلى أن المرشح الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، جو بايدن، يقترب من البيت الأبيض، وتراجع للمرشح الجمهوري دونالد ترامب. 

وتؤكد تقارير أجنبية أن قصور الرياض وأبو ظبي ومصر تفضل أن يكون "ترامب" هو الرئيس الأمريكي؛ نظرًا للضغوط التي ستتعرض لها من جانب الرئيس الديمقراطي "بايدن".













تعليقات