تحرك عاجل من السلطان هيثم بن طارق عقب زلزال تركيا المدمر

تحرك عاجل من السلطان هيثم بن طارق عقب زلزال تركيا المدمر
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه سلطان عمان هيثم بن طارق رسالة عاجلة الرئيس رجب طيب ‫أردوغان عقب الزلزال المدمر الذي ضرب مدينة مدينة إزمير التركية اليوم الجمعة وتسبب في سقوط ضحايا.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية أن السلطان ‫هيثم بعث برقية تعزية ومواساة إلى الرئيس أردوغان في ضحايا الزلزال الذي ضرب ولاية إزمير التركية.

وأعرب السلطان في رسالته عن خالص التعازي وصادق المواساة للرئيس أردوغان وأسر الضحايا والشعب التركي الصديق، داعيًا الله تعالى أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يلهم ذويهم الصبر  والسلوان، وللمصابين الشفاء العاجل.

ووقع الزلزال بقوة 6.6 درجات على بعد 17 كيلومترا من سواحل مدينة سفري حصار التابعة لولاية إزمير، وعلى عمق 16.54 كيلومتر تحت سطح الأرض، وتسبب في وقوع تسونامي جزئي

وقالت وكالة الطوارئ والأزمات في البلاد، إن الزلزال تسبب في سقوط 12 قتيلا و419 مصابا، حتى الآن، مع استمرار عمليات البحث والإنقاذ لانتشال باقي الضحايا.

من جانب آخر قال الرئيس أردوغان: "نقف بكافة إمكانيات دولتنا إلى جانب مواطنينا المتضررين من الزلزال، وباشرنا العمل مع كافة المؤسسات والوزارات المعنية".













تعليقات