بدا غاضبًا.. أول تعليق من "أردوغان" على الضربات الروسية ضد "فيلق الشام"

بدا غاضبًا.. أول تعليق من "أردوغان" على الضربات الروسية ضد "فيلق الشام"
  قراءة
الدرر الشامية:

علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، على الضربات الجوية الروسية ضد معسكر تابع لفصيل "فيلق الشام" المنضوي ضمن الجبهة الوطنية للتحرير والمقرب من أنقرة.

وقال "أردوغان" في خطاب من أنقرة: إن "مهاجمة روسيا لمركز تدريب للجيش الوطني السوري في منطقة إدلب هي مؤشر إلى أن سلامًا واستقرارًا دائمين غير مرغوب فيهما".

وبدا على الرئيس التركي الانفعال والغضب خلال حديثه عن الضربات التي استهدفت "فيلق الشام"؛ حيث يرى مراقبون أنها رسالة من روسيا إلى تركيا بسبب الخلافات بينهما.

ويعتبر تصريح "أردوغان" هو أول رد فعل تركي على الضربات الروسية التي استهدفت الإثنين معسكرًا تدريبيًا لـ"فيلق الشام"؛ مما أدى إلى مقتل 78 من مقاتليه وجرح أكثر من تسعين آخرين قرب الحدود التركية.

ويعد هذا التصعيد هو الأكثر دموية منذ ثمانية أشهر في منطقة إدلب آخر معقل للفصائل العسكرية في سوريا، فيما ردت الفصائل العسكرية باستهداف مواقع لـ"نظام الأسد" والميليشيات الروسية.













تعليقات