جريمة بشعة في الكويت.. ظن أنها طليقته فطعنها أمام المارة بالشارع

جريمة بشعة في الكويت.. ظن أنها طليقته فطعنها أمام المارة بالشارع
  قراءة
الدرر الشامية:

في واقعة غريبة أقدم وافد مصري، على طعن سيدة أمام المارة في الشارع بالكويت، ظن أنها طليقته قبل أن يكتشف مفاجأة غير متوقعة.

وقال مصدر أمني لصحيفة "الأنباء" الكويتية، إن وافدًا مصريًّا أقدم صباح أمس، على طعن مقيمة مصرية في عرض الشارع وعلى مرأى من المارة، بعدما أجبرها على التوقف، فيما كانت في طريقها لزيارة زوجها المريض بمستشفى الصباح، وانهال عليها طعنًا بثلاث طعنات جميعها في الوجه، وكادت إحدى الطعنات تبتر لسانها.

أفاد المتهم في التحقيقات بأن الضحية طليقته ومن جنسيته، وأن هناك خلافات بينهما، وبعد ذلك دلت التحريات على أنها ليست طليقته ولا تربطها به أي صلة لا من بعيد ولا من قريب.

وقال المتهم إن الأمر اختلط عليه نظرًا لتشابه مركبة المجني عليها والحجاب الذي ترتديه مع مركبة وحجاب طليقته، ما دفعه إلى إجبارها على التوقف في دوار الشيراتون وسدد لها الطعنة تلو الأخرى.

وقال مصدر أمني إن المجني عليها (27 عامًا) أسعفت الى العلاج وأدخلت الى غرفة العناية، وأجريت لها عدة عمليات في الوجه واستقرت حالتها، أما المتهم فعمره 32 عامًا.

وكانت عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغًا أمس، عن وجود مشاجرة في شارع السور بين رجل وامرأة استنجدت بالمارة، وهي تنزف، لتخليصها ممن سدّد لها طعنات بسلاح أبيض، وعلى وجه السرعة تحرّك رجال أمن العاصمة والمباحث وفنيو الطوارئ الطبية إلى المكان، وعند وصولهم وجدوا الجاني يحمل سكينًا، وإلى جانبه المرأة في حال يرثى لها، وتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى الأميري.

وألقت الشرطة القبض على المتهم وأمر وكيل النائب العام بتسجيل القضية تحت مسمى شروع بالقتل، وتمت إحالته إلى النيابة العامة للتحقيق معه في أسباب ودوافع ما قام به تجاه المجني عليها، تمهيدًا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأنه.













تعليقات