"أردوغان" يعلق على التصعيد الروسي في إدلب ويهدد بتطهير سوريا

أردوغان" يعلق على التصعيد الروسي في إدلب ويهدد بتطهير سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على التصعيد الجوي الروسي الأخير في إدلب، وهدد بتطهير كل سوريا.

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" عن "أردوغان" قوله: "إن "تركيا قادرة على تطهير سوريا بأكملها من التنظيمات الإرهابية إن لزم الأمر".

وأضاف الرئيس التركي، خلال كلمة ألقاها أمام برلمان بلاده، أن التواجد العسكري لأنقرة في سوريا ليس من أجل السيطرة على أراضيها، بل لإعادة السلام إلى الشعب السوري.

وأوضح "أردوغان" أن لدى تركيا الحق في إخراج التنظيمات الإرهابية من المناطق التي حددتها سابقًا داخل الأراضي السورية.

ووجه الرئيس التركي رسالة إلى الذين يلتفون للسيطرة على أراضٍ سورية بأن يتخلوا عن مسرحيتهم تلك، واتهمهم بالتخلف عن مقاتلة تنظيم "الدولة".

وفيما يخص الاستهداف الجوي الروسي لمعسكر "فيلق الشام" بإدلب، أكد "أردوغان" أن ذلك مؤشر على عدم دعم موسكو للسلام الدائم والاستقرار في المنطقة.

وسبق أن دعا المندوب التركي الدائم لدى الأمم المتحدة "فريدون سينيرلي أوغلو" لوقف انتهاكات الهدنة في إدلب والاستفزازات العسكرية التي تقوم بها قوات الأسد.

وكانت الطائرات الحربية الروسية استهدفت معسكرًا لفصيل "فيلق الشام" المدعوم تركيًّا، ما أدى لمقتل وإصابة العشرات، وهي ضربة رأت فيها صحيفة "حرييت" التركية أنها رسالة موجهة من روسيا لتركيا.













تعليقات