درعا.. شاب يتحدى ضباط الأسد ويتوعدهم بتجديد الثورة (فيديو)

درعا.. شاب يتحدى ضباط الأسد ويتوعدهم بتجديد الثورة
  قراءة
الدرر الشامية:

 تداولت مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لشاب من أبناء محافظة درعا، يتحدى ضباطًا تابعين لقوات الأسد وجهًا لوجه، ويتوعدهم بتجديد الثورة والعودة إلى سالف عهدها. 

وظهر في الفيديو، الذي التقط على دور بإحدى محطات الوقود، شاب يتهجم على ضباط برتب متعددة، بينهم عقداء ونقباء وهو يخاطب أحدهم بلهجة عامية: "معلمك وينو، نحنا ما عملنا تسوية منشان تعاملونا هيك".

وتوعد الشاب ضباط الأسد بكلام ملؤه الحرقة والغضب بهدم محطة الوقود فوق رؤوسهم قائلًا: "نحنا ما مننضرب"، في إشارة للإهانات التي يتعرض لها السوريون أمام تلك المحطات.

وأكمل الشاب حديثه بعبارات غاضبة وبطريقة تهجمية: "والله لنرجع لسنة الـ2011 والأيام بيناتنا"، ثم وجّه شتائمه باتجاه نظام الأسد وانصرف.

ورغم سيطرة نظام الأسد على محافظة درعا قبل عامين بخدعة المصالحة التي أبرمتها روسيا؛ إلا أن التوجه الشعبي العام في المحافظة لا زال رافضًا لإعادة سلطة النظام إلى المنطقة بعد أن تسبب الأسد وجيشه بنكبة كبيرة لأبناء الجنوب السوري وعموم البلاد.













تعليقات