سوريا.. عنصر من "ميليشيات الأسد" يرتكب جريمة قتل من أجل التحرش بفتاة

سوريا.. عنصر من "ميليشيات الأسد" يرتكب جريمة قتل من أجل التحرش بفتاة
الدرر الشامية:

ارتكب عنصر من "ميليشيات الأسد"، اليوم الأحد، جريمة قتل مروعة في مدينة حلب راح ضحيتها شاب.

وبحسب مصادر إعلامية محلية؛ أقدم عنصر من "ميليشيات الأسد" على التحرش بفتاة في حي الحمدانية بجانب مسجد المصطفى بالقرب من سوق الهال، فتدخل 3 شباب للدفاع عن الفتاة وإيقاف المتحرش عند حده.

وتطور الأمر إلى شجار حاد، فلجأ عنصر "ميليشيات الأسد" إلى استخدام سلاحه العسكري؛ حيث قام بإطلاق النار بشكل مباشر على الشباب الثلاثة، مما أدى إلى مقتل أحدهم على الفور بعد أن استقرت طلقة في رأسه، وجرح الاثنين الآخرين.

ولفتت المصادر إلى أنه تم نقل الشابين المصابين إلى المشفى وأن قوات الأمن لم تكلف نفسها بفتح تحقيق في الحادثة، مؤكدة أن العنصر واصل طريقه بكل برودة دم بعد ارتكابه لهذه الجريمة النكراء.

يذكر أن مناطق سيطرة النظام السوري تشهد انفلاتًا أمنيًا غير مسبوق؛ حيث انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات القتل والخطف والتحرش والاغتصاب وخاصة في دمشق وحلب.




إقرأ أيضا