مستشار "أردوغان" يُشبه الحرب السعودية ضد تركيا بحصار "كفار قريش" للنبي والمسلمين!

مستشار "أردوغان" يُشبه الحرب السعودية ضد تركيا بحصار "كفار قريش" للنبي والمسلمين!
  قراءة
الدرر الشامية:

شبَّه ياسين أوقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الحرب السعودية ضد بلاده بحصار "كفار قريش" للنبي محمد صلى الله عليه وسلم والمسلمين، والمقاطعة الاقتصادية التي فرضت عليهم.

وأكد "أوقطاي" في مقال له نشرته "الجزيرة"، أن حملة المقاطعة السعودية للبضائع والمنتجات التركية تحظى بدعم شبه رسمي من جانب السلطات السعودية، وإن لم تكن تعلن ذلك.

وأشار مستشار "أردوغان"، إلى أن رئيس غرف التجارة السعودية عجلان بن عبد العزيز العجلان، يقود هذه الحملة مع بعض المقربين من العائلة المالكة، في إشارة إلى الأمير عبد الرحمن بن مساعد وغيره من "آل سعود".

وأكد "أوقطاي" أن ما تسمى حملة المقاطعة الشعبية في السعودية ضد المنتجات التركية "لا يمكن أن تندرج "في إطار حرية التعبير من دون أن تكون موجهة من مركز صنع القرار في السعودية".

وأردف مستشار "أردوغان": "إن الله هو الذي من عليهم بهذه الثروة، وجعلها لهم بمثابة اختبار، لكن في المقابل أصابهم الغرور والغطرسة متناسين أن من رازقهم قادر على استعادة ما رزق متى شاء".

وأكمل "أوقطاي"، بقوله: "سبق أن اتبع كفار قريش هذا الأسلوب لثني الرسول ومن أسلم معه عن طريق الحق"، مردفًا: "أن أصحاب هذه العقلية، هم نفسهم الذين قاموا منذ فترة قريبة بالتضييق على قطر ومقاطعتها".

وختم مستشار "أردوغان" حديثه عن السعودية وقيادتها، بقوله: إنه "وهم قوة المال، الذي يجعلهم يظنون أن بإمكانهم ترويض من يريدون، وفعل ما يشاؤون وشراء ذمم الناس".













تعليقات