نحس "الأسد" يصيب مدير الأمن اللبناني في أمريكا

نحس "الأسد" يصيب مدير الأمن اللبناني في أمريكا
  قراءة
الدرر الشامية:

أصيب مدير الأمن اللبناني اللواء عباس إبراهيم، بفيروس كورونا، وذلك أثناء سعيه في قضية تخص رئيس النظام السوري بشار الأسد تتعلق بالرهائن الأمريكيين في سوريا.

وأفادت "الوكالة الوطنية للإعلام"، بأن "عباس" أجرى فحص كورونا قبل مغادرته أمريكا التي زارها من أجل قضية الرهائن المختطفين لدى نظام الأسد، وتبين بأنه مصاب بالفيروس.

وأشارت الوكالة إلى أن "إبراهيم" سيضطر لتأجيل عودته إلى لبنان، وإلغاء اجتماعاته التي كانت مقررة في العاصمة الفرنسية باريس.

وزار "إبراهيم" يوم الأربعاء الماضي، واشنطن بدعوة من مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض "روبرت أوبراين"، حيث لم يتم الإفصاح عن فحوى هذه الزيارة.

يذكر أن المدير التنفيذي لـ"معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى" "روبرت ساتلوف" كشف عن فحوى هذه الزيارة وقال إنها بهدف بحث ملف المحتجزين الأمريكيين لدى نظام الأسد، على أمل إطلاق سراحهم قبل الانتخابات الأمريكية.













تعليقات