بشرى سارّة للسوريين في تركيا .. لن يضطروا لقنصلية النظام بعد الآن

بشرى سارّة للسوريين في تركيا .. لن يضطروا لقنصلية النظام بعد الآن
  قراءة
الدرر الشامية:

أطلقت ولاية "اسطنبول" التركية بشرى سارّة للّاجئين السوريين في تركيا مفادها أنه أصبح بمقدورهم تجاهل قنصلية نظام الأسد في البلاد إن أرادوا تجديد إقاماتهم. فقد أعلن مدير دائرة الهجرة بولاية اسطنبول "رجب باتو"، أمس الأربعاء، أنه بات بإمكان السوريين التقديم على إقامة إنسانية لمدة عامين دون العودة لقنصلية نظام الأسد. جاء ذلك خلال اجتماع مع ممثلين عن منظمات المجتمع المدني، حيث أكد "باتو" أن الإقامة الإنسانية لا تشمل حاملي بطاقة "الكيملك". وأوضح المسؤول التركي أن الإقامة الإنسانية ستمنح من قبل دوائر الهجرة في كل الولايات التركية، ولا حاجة لمنحها من قبل وزارة الداخلية التركية بعد الآن. كما شمل القرار الوالدين اللذين أنجبا طفلًا في تركيا، فقد أصبح بإمكانهما استخراج إقامة إنسانية للطفل دون حاجتهما لاسخراج جواز سفر من قنصلية نظام الأسد. وتستضيف تركيا العدد الأكبر من اللاجئين السوريين في دول العالم، وبلغت نسبتهم فيها وفق آخر إحصائية رسمية 3.6 مليون سوري، بالإضافة إلى قيام تركيا بإنشاء مراكز إيواء ومخيمات منظمة للنازحين داخل الأراضي السورية، كما قدمت تسهيلات لطلاب الجامعات في إدلب وشمال حلب للحصول على منحة دراسية واستكمال تعليمهم في تركيا.













تعليقات