"ترامب" يُجيب على سؤال محير: هل ندم على عدم اغتيال بشار الأسد؟

"ترامب" يُجيب على سؤال محير: هل ندم على عدم اغتيال بشار الأسد؟
  قراءة
الدرر الشامية:

أجاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، على سؤال محير بشأن ما إذا كان قد ندم على عدم اغتيال رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقال "ترامب" في معرض رده على أسئلة حول بشار الأسد في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية: "إنه لم يندم على عدم قتل بشار الأسد".

وهاجم الرئيس الأمريكي، وزير دفاع السابق، جيمس ماتيس، والذي عارض اغتيال "الأسد"، بقوله: "كان جنرالًا مبالغًا في التقدير أكثر مما يستحق"، ووصفه بـ"الجنرال الفظيع" و"القائد السيء".

وكان "ترامب"، ذكر في تصريحات، أنه فضّل اغتيال "بشار الأسد" وخطط لذلك، إلا أن وزير الدفاع الأمريكي السابق "جيمس ماتيس" لم يرد فعل ذلك.

وسبق أن أورد الصحفي، بوب وودوارد، العامل في صحيفة "واشنطن بوست"، ضمن كتابه "الخوف"، أن "ترامب" أبلغ "ماتيس" بأنه يريد قتل الأسد بعد هجوم كيميائي نفذه ضد المدنيين في عام 2017.

يُذكر أن الصحفي "وودوارد" يقول في الكتاب: "أخبر ماتيس "ترامب" أنه سيتابع الأمر، لكنه قال بعد ذلك لأحد المساعدين (سنكون أكثر تعقلًا)، وفي نهاية المطاف، وضع فريقه خطة لشن غارة جوية على أهداف أمر بها ترامب".













تعليقات