إجراء عسكري بريطاني مفاجئ في سلطنة عمان لمواجهة تهديد خطير

بريطانيا تعلن عن اجراء عسكري مفاجئ في سلطنة عمان لمواجهة تهديد خطير
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن الجيش البريطاني، اليوم السبت، عن تعزيز قاعدته العسكرية في سلطنة عمان، في ظل تصاعد التوتر في منطقة الخليج.

وكشفت وزارة الدّفاع البريطانية في بيان عن استثمار 23.8 مليون جنيه إسترليني (25.7 مليون يورو) لتوسيع حجم قاعدتها البحرية بميناء الدقم في سلطنة عمان، وهو موقع استراتيجي في الخليج.

وقالت الوزارة إن "الاستثمار في ميناء عمان سيزيد بثلاثة أضعافٍ حجم القاعدة البريطانية الموجودة، وسيُساهم في تسهيل انتشار البحرية الملكية في المحيط الهندي".

وأضاف البيان أن هناك أيضًا حوضًا جافًا "يمكن أن يستوعب حاملتَي الطائرات إتش إم إس كوين إليزابيث وإتش إم إس برِنْس أوف ويلز".

وجاء ذلك عقب زيارة قام بها وزير الدفاع البريطاني بن والاس، الخميس الماضي، إلى سلطنة عمان، تفقد خلالها قاعدة عسكرية في محافظة مسندم على الحدود الإماراتية.

وقال الفريق سير جون لوريمر، كبير مستشاري الدفاع لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعد زيارته لمسندم: "استمعنا إلى شرح ممتاز حول المهام الوطنية في قاعدة المسندم البحرية، ودورها في مراقبة وتنسيق عبور السفن وناقلات النفط في الخليج".

وفي السياق، أعلنت إيران، الأربعاء الماضي، عن اجراء مناورات عسكرية  في بحر عُمان أطلق عليها اسم "ذو الفقار 99"، بمشاركة قطع بحرية وغواصات ووحدات طيران تابعة لسلاح البحر ومنظومات رادارية وصاروخية تابعة لمقر خاتم الأنبياء للدفاع الجوي، بجانب وحدات من القوة البرية ومقاتلات القوة الجوية التابعة للجيش الإيراني ومن المقرر أن تستغرق 3 أيام،

وفي يونيو/حزيران الماضي، أجرت القوات البحرية التابعة للجيش الإيراني تدريبات في منطقة شمالي المحيط الهندي وبحر عُمان، وأطلقت خلالها صواريخ كروز بحرية قصيرة وبعيدة المدى محلية الصنع.













تعليقات