معركة جديدة بين الإمارات وسلطنة عمان تحت قبة الجامعة العربية

معركة جديدة بين الإمارات وسلطنة عمان تحت قبة الجامعة العربية
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت مجلس جامعة الدول العربية معركة كلامية غير مباشرة بين الإمارت وسلطنة عمان، بسبب التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي وحلِّ الدولتين.

ودافعت الإمارات عن اتفاق التطبيع الكامل مع إسرائيل، زاعمة أنه يقود المنطقة إلى السلام، وأنه لا تعارض مع التطبيع مع تل أبيب ومنح حقوق الفلسطينيين.

وعارض وزير خارجية سلطنة عمان بدر البوسعيدي، التصريحات الإماراتية، مؤكدًا دعم سلطنة عُمان للشعب الفلسطيني للحصول على حقوقه المشروعة، ودعم جهود ومبادرات السلام في المنطقة.

وأضاف "البوسعيدي": إنه "لا يمكن تحقيق سلام شامل وعادل بين الدول العربية وإسرائيل بدون حل الدولتين المبني على مبدأ الأرض مقابل السلام وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية".

جدير بالذكر أن الاجتماع في مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري، لم يخلص إلى قرار بشأن تطبيع الإمارات مع كيان الاحتلال الإسرائيلي.













تعليقات