روسيا تستفز تركيا في سوريا باستقبال أخطر أعدائها.. وبيان عاجل من أنقرة

روسيا تستفز تركيا في سوريا باستقبال أخطر أعدائها.. وبيان عاجل من أنقرة
  قراءة
الدرر الشامية:

استفزت السلطات الروسية، نظيرتها في تركيا باستقبال أخطر أعدائها في سوريا، فيما أصدرت أنقرة بيانًا عاجلًا تعرب فيه عن قلقها ورفضها لما يحدث من موسكو.

وأجرى وفد من مجلس سوريا الديمقراطية (مسد) زيارة إلى موسكو بدعوة من وزارة الخارجية الروسية، إلا أن اللافت هو الاستقبال رفيع المستوى الذي ركزت عليه أنقرة.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان لها؛ تعليقًا على الزيارة: إنها تشعر بقلق من استقبال وفد (مسد) في موسكو على "مستوى عال" من قبل الطرف الروسي.

ونبه البيان التركي، على أن منظمة "مجلس سوريا الديمقراطية" يقودها "حزب العمال الكردستاني" و"وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها تركيا فرعًا له في سوريا.

ووصفت "الخارجية التركية"، "مسد" و"قسد" و"بي كا كا" بالمنظمات الإرهابية التي تضطهد الأهالي المحليين في مناطق سيطرتها، واتباع نهج انفصالي، وتهديد وحدة أراضي سوريا وأمن دول جوارها، خاصة تركيا.

وأضافت: "نتوقع أن تتصرف روسيا بالتوافق مع روح مفاوضات أستانا والالتزامات التي تم تحملها خلال الاجتماعات المنعقدة في إطار هذه المنصة".

وأكملت "الخارجية التركية"، بقولها: نتوقع أن تتصرف روسيا بالامتناع عن "أي خطوات تخدم أجندات كيانات مرتبطة بتنظيم حزب العمال الكردستاني وحدات حماية الشعب الإرهابي".  

وختمت "الخارجية التركية"، قائلةً: "سيتم إحالة ردنا بهذا الصدد للجانب الروسي من قبل وفدنا برئاسة نائب وزير خارجيتنا، السفير سيدات أونال، الذي يقوم حاليًا بزيارة إلى موسكو لإجراء مشاورات سياسية".













تعليقات