بعد أيام من الإعلان الرسمي.. "صفعة نتنياهو" لقادة الإمارات تهدد بإلغاء اتفاقية التطبيع

بعد أيام من الإعلان الرسمي.. "صفعة نتنياهو" لقادة الإمارات تهدد بإلغاء اتفاقية التطبيع
  قراءة
الدرر الشامية:

أصبح اتفاق الإمارات والكيان المحتل بشأن إقامة علاقات رسمية وتطبيع كامل في مختلف المجالات، في مهب الريح، بعد صفعة قوية وجهها رئيس وزراء إسرائيل إلى قادة الإمارات.

وبعد أيام قليلة من إعلان أمريكا التوصل لاتفاق ثلاثي بتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، تكشفت بعض البنود السرية التي تضمن للإمارات الحصول على صفقة منظومة دفاع أمريكية تستخدمها إسرائيل فقط بالمنطقة، ولكن نتنياهو عاد ليصدم الإمارات وقادتها ويوجه صفعة قوية تهدد بإجهاض الاتفاقية في مجملها.

وقررت دولة الإمارات العربية، إلغاء لقاء ثلاثي مع إسرائيل والولايات المتحدة احتجاجًا على تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، ضد صفقة بيع طائرات حربية مقاتلة من طراز "إف-35" للإمارات.

وكان من المقرر أن يكون الاجتماع الثلاثي رسميًا وعامًا لكن ممثلي الإمارات أبلغوا السفيرة الأمريكية والبيت الأبيض بأن الاجتماع قد أُلغي حتى إشعار آخر.

أوفاد موقع "واللا" العبري، نقلًا عن مصادر خاصة، بأن "الإمارات قررت إلغاء لقاء مع إسرائيل والولايات المتحدة بسبب تصريحات نتنياهو ضد صفقة بيع طائرات إف-35".

وأضاف الموقع بالإشارة إلى "الاجتماع كان من المقرر عقده في الأمم المتحدة يوم الجمعة المقبل، بين سفيري الدولتين".

ونقل الموقع عن مصادر خاصة قولها بأن "الإمارات مهتمة بإيصال رسالة مفادها أنه طالما لم يتم توضيح موقف إسرائيل من هذه القضية، فلن تكون هناك اجتماعات سياسية عامة".

وأكد نتنياهو في عدة مناسبات منذ توقيع اتفاق التطبيع والسلام بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، على أن الاتفاق لا يشمل بيع طائرات حربية "إف- 35" للإمارات.

وقال نتنياهو: "إن اتفاق التطبيع الكامل للعلاقات بين تل أبيب وأبوظبي، لا يتضمن الموافقة على شراء الإمارات للطائرة الأمريكية المقاتلة إف-35".













تعليقات