باحثة إيطالية توضح كيف قلبت سلطنة عمان الطاولة على السعودية والإمارات

باحثة إيطالية توضح كيف قلبت سلطنة عمان الطاولة على السعودية والإمارات
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضحت باحثة إيطالية متخصصة في شؤون الخليج بالمجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، كيف قلبت سلطنة عمان الطاولة على السعودية والإمارات.

وأكدت الباحثة، سينزيا بيانكو، على حسابها في "تويتر"، أن اقتراض سلطنة عمان ملياري دولار من عدة بنود دولية وإقليمية، خطوة "ذكية لكنها محفوفة بالمخاطر".

وقالت "بيانكو": إن "عمان حصلت على قرض بقيمة ملياري دولار من مجموعة من البنوك الدولية والإقليمية، توقيت مثير للاهتمام لوضع اللمسات الأخيرة على صفقة تدفع المشروعات لعدة أشهر".

وأضافت: "أن تسعى مسقط للحصول على قرض من سلة مختلطة، فهي بذلك تريد تقليل القيود الجيوسياسية، خطوة ذكية لكنها ما  زالت محفوفة بالمخاطر".

وكان مصدران مطلعان، ذكرا أن حكومة سلطنة عمان وقعت على قرض مؤقت مدته عام بقيمة ملياري دولار مع مجموعة من البنوك الدولية والإقليمية.

وسيعزز القرض الذي سيُسدد بأموال تُجمع من إصدار سندات دولية، خزائن الدولة المتضررة من انخفاض أسعار النفط والتراجع الاقتصادي الناجم عن أزمة فيروس كورونا.












تعليقات