ليست طائرة مسيرة.. "وتد" تكشف أسباب الحريق الضخم في سوق الشمال للمحروقات

ليست طائرة مسيرة.. "وتد" تكشف أسباب الحريق الضخم في سوق الشمال للمحروقات
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت شركة "وتد" للمحروقات، اليوم الجمعة، أسباب الحريق الضخم الذي اندلع في سوق الشمال للمحروقات قرب مدينة سرمدا بريف إدلب الشمالي.

وقال صفوان الأحمد مسؤول مكتب العلاقات الإعلامية في الشركة بتصريح خاص لـ"شبكة الدرر الشامية": إن "المعلومات الأولى تشير إلى أن الحريق ناجم عن استهداف السوق بصواريخ متوسطة المدى من طراز غراد".

وأوضح "الأحمد" أن القراءة الأولية للاستهداف تشير إلى الاستهداف تم بثلاث صواريخ غراد انفجرت وسط ساحة السوق الرئيسية، ما أدى إلى اشتعال النيران بعدة صهاريج محملة بالمواد سريعة الاشتعال.

وأكد "الأحمد" عثورهم على بقايا الصواريخ الثلاثة، مرجحًا أن مصدرها مواقع قوات الأسد في ريف حلب الجنوبي، نافيًا المعلومات المتداولة باستهداف السوق بطائرات مسيرة مجهولة المصدر.

وأسفر الاستهداف عن إصابة مدني بجروح متوسطة الخطورة نتجية قصف مجهول المصدر استهدف سوق الشمال للمحروقات، ماتسبب بحرائق ضخمة، عملت فرق الدفاع المدني على إخمادها وتبريد المكان المستهدف.

يشار إلى أن هذا الهجوم يعتبر الثالث من نوعه الذي يطال السوق خلال الشهرين الماضيين، حيث كان الهجوم الأول بتاريخ 7 حزيران/يونيو بطائرة مسيّرة، تبعه هجوم آخر بالطريقة ذاتها في 20 تموز/يوليو المنصرم.












تعليقات