التحالف الدولي يعلن عن قرار عسكري جديد في سوريا

 التحالف الدولي يعلن عن قرار عسكري جديد في سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن نائب قائد قوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة عن قرار عسكري جديد في سوريا والعراق.

وقال الجنرال الأمربكي كينيث إيكمان من بغداد خلال مؤتمر صحفي عبر الفيديو مع صحفيين في البنتاغون، ليلة أمس، إنّه حتّى إذا كان التحالف الدولي "يدرك أنّه لن يتمّ القضاء على تنظيم الدولة بالكامل"، فإنّ اضمحلال قوة التنظيم الجهادي "سمحت لنا بخفض وجودنا هنا في العراق".

وأضاف أن التحالف بنى حتى الآن خططه على خطر عودة التنظيم لكن "نحن نبتعد عن هذا الأمر، لأنه بكل بساطة لا يحدث".

وأضاف أنّ القوات الأمريكية، التي تمثّل الجزء الأكبر من قوة التحالف في العراق وسوريا، سيتمّ تقليصها "ببطء (...) وبالتنسيق الوثيق مع الحكومة العراقية".

وأوضح أن "إحدى علامات النجاح هي قدرة التنظيم على السيطرة على أراضٍ"، مشيراً إلى أنه "عندما نصل إلى مرحلة لا يكون فيها سوى تمرد صغير يختبئ في مناطق ريفية، في كهوف وجبال، نكون قد نجحنا بشكل عام".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن، في 19 ديسمبر/كانون الأول/ 2018 عن بدء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا وعودتها إلى الولايات المتحدة، دون تحديد موعد زمني، بحجة هزيمة "تنظيم الدولة" في سوريا.

وفي وقت لاحق أعلن مستشار الرئيس الأمريكي السابق للأمن القومي، جون بولتون أن الانسحاب الأمريكي من سوريا مشروطٌ بهزيمة (تنظيم الدولة)، وضمان تركيا سلامة الميليشيات الكردية.













تعليقات