سر الصورة المثيرة السلطان قابوس مع "نتنياهو".. وحرب الخليج المنتظرة من وجهة نظر عمانية

سر الصورة المثيرة السلطان قابوس مع "نتنياهو".. وحرب الخليج المنتظرة من وجهة نظر عمانية
  قراءة
الدرر الشامية:

تصدرت تغريدات لمواطنة عمانية قائمة تريند -الأكثر تداولًا- في موقع "تويتر" بسلطنة عمان، والتي ركزت فيها على صورة السلطان قابوس بن سعيد مع رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وتفاعل آلاف المغردين العمانيين، مع وجهة نظر المغردة العمانية "الماجدة العمانية" التي أوضحت وجهة نظر بلادها مع لقاء السلطان قابوس مع "نتنياهو" والتي تسعى الإمارات لاستغلالها في تشويه سلطنة عمان، وفق قولها.

وقالت "الماجدة": "أتعلمون، هذه الصورة التاريخية (السلطان قابوس ونتنياهو) كانت سيفًا بتر رقبة دويلة الفتن (الإمارات) التي سعت لإقناع أمريكا وإسرائيل أن سلطنة عمان الحرة دولة إرهابية".

وأضافت المغردة بقولها: "كانت الدويلة المارقة (الإمارات) تسعى لجر منطقة الخليج في حرب عالمية ثالثة كنا لا ندري إلى أين سيحول الوضع ولكن المقام الخالد كان حازمًا مع (نتنياهو) وأوقف المهزلة بصمت".

وتابعت المغردة "الماجدة العمانية" بقولها: "والدنا السلطان (قابوس) معجزة القرن العشرين بحكمته وحزمه وعزمه، ظل يقدم للعالم دروسًا حتى الرقم الأخير من عمره"، وفق وصفها.

وأردفت: "يومها كان الإعلام حاضرًا والزيارة معلنة للعالم، ليقول العظيم الراحل دون أن ينطقها: عمان تقود العالم وستحقن دماء الإنسانية من أفكار الحمقى والصبية، فلينتبه العالم من السذج".

وأكملت المغردة بقولها: "بقت الصورة تثير نقمتهم كلما رأوها، ضربوا أخماس الهزيمة بفشيلة كل تلك الخطط والأموال التي صرفوها لتزوير التقارير وإرسال المرتزقة وتجنيد المؤسسات الدولية والصحف الصفراء لتأليب الغرب على عمان".

وختمت الماجدة العمانية حديثها عن تبرير لقاء السلطان قابوس مع "نتنياهو" بقوقلها: "أخذ إعلام الإمارات يروج عن الصورة إنها تطبيع لتحريض الداخل العماني ولكنها صورة تحكي فشلهم".

جدير بالذكر أن الفترة الأخيرة دارت معركة على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن التطبيع في الخليج مع إسرائيل، لا سيما في ظل تقارب الإمارات مع تل أبيب، إلا أن إماراتيين أكدوا أن السلطنة بدأت ذلك.












تعليقات