نظام الأسد يبتز السوريين بقرار جديد لتعويض نقصه من النقد الأجنبي

نظام الأسد يبتز السوريين بقرار جديد لتعويض نقصه من النقد الأجنبي
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت حكومة النظام السوري قرارًا جديدًا تبتز من خلاله السوريين، بهدف تعويض النقص الكبير في النقد الاجنبي على وقع انهيار قيمة الليرة السورية.

وتداولت صفحات إعلامية موالية قرارًا صادرًا عن رئيس مجلس الوزراء في نظام الأسد، حسين عرنوس، ألزم بموجبه المواطنين السوريين ومن في حكمهم، بتصريف مبلغ 100 دولار أو ما يعادلها عند دخولهم الأراضي السورية.

وقالت صحيفة "الوطن" الموالية، إن القرار ينص على تحديد سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية بناءً على نشرة أسعار صرف الجمارك والطيران المحددة من قِبل البنك المركزي.

وأوضحت الصحيفة أن القرار لا يشمل المواطنين الذين لم يبلغوا الثامنة عشرة من العمر، كما لا يشمل سائقي الشاحنات والسيارات العامة.

يذكر أن القرار الصادر أمس الثلاثاء، جاء بناءً على اقتراح من وزارة المالية في حكومة النظام، وما تقرر في اجتماع مجلس الوزراء، يوم الأحد الماضي، وسيبدأ تطبيقه اعتبارًا من الشهر القادم.












تعليقات