تسجيلات مسربة تكشف تورط الإمارات بالتآمر ضد السعودية

تسجيلات مسربة تكشف تورط الإمارات بالتآمر ضد السعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت تسجيلات مسربة عن تورط ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد بالتآمر ضد المملكة العربية السعودية.

ونشر الضابط الذي يعمل في جهاز المخابرات الإماراتي، ويغرد تحت اسم بدون ظل، تغريدة عبر حسابه تويتر أكد فيها حصول قناة الجزيرة القطرية على تسجيلات صوتية تتضمن محادثات بين ضباط أمن إماراتيين والميليشيات الحوثية في اليمن، وفيها توجيهات للحوثيين عن أماكن توجيه الضربات في السعودية.

وقال ضابط الأمن الإماراتي في تغريدته:  "قناة الجزيرة حصلت على تسجيلات صوتية بيننا وبين الحوثي والأماكن التي يتم الاتفاق عليها لاستهدافها".

ولم يوضح الضابط الإماراتي كيف وصلت تلك التسريبات لقناة الجزيرة، ومتى سيتم بثها في برنامج "وما خفي أعظم".

ولم يصدر من قناة الجزيرة أي بيان رسمي أو إعلان عن تلك التسريبات أو موعد بثها حتى كتباة هذا الخبر.

وكانت الميليشيات الحوثية قد أعلنت، أمس الجمعة، استهداف غرفة العمليات بمطار نجران وقاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط بالسعودية بواسطة طائرات مسيرة.

وفي الأسبوع الماضي، أطلق الحوثيون صواريخ وصلت إلى العاصمة السعودية الرياض، في أول هجوم من نوعه منذ انقضاء أمد هدنة استمرت 6 أسابيع بسبب وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، في أواخر مايو/أيار الماضي؛ وقال التحالف إنه تصدى للهجوم.

وكانت الإمارات سحبت قواتها من اليمن، في يوليو/تموز الماضي/، الأمر الذي اعتبره موقع "لوبلوغ" الأمريكي، طعنة من ولي عهد أبو ظبي والحاكم الفعلي لدولة الإمارات، محمد بن زايد، لولي العهد السعودية محمد بن سلمان.

وقال الموقع في تقرير له إن "الانسحاب يترك ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، الذي بدأ حربًا مرَّ عليها أربعة أعوام، وقادت لأكبر كارثة إنسانية، يتركه وحيدًا ومكشوفًا".













تعليقات