أمر ملكي عاجل من الملك سلمان بشأن جهة سعودية سيادية

أمر ملكي عاجل من الملك سلمان بشأن جهة سعودية سيادية
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز أمرًا ملكيًا عاجلًا ،اليوم الثلاثاء، بخصوص جهة سعودية ذات سيادة وتتولى قضايا أمنية حساسة داخل البلاد.

وأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، بترقية وتعيين 22 قاضيًا بديوان المظالم على مختلف الدرجات القضائية.

وأوضح رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ الدكتور خالد بن محمد اليوسف، أن الأمر الملكي الكريم تضمن ترقية قاضٍ من درجة (قاضي استئناف) إلى درجة (رئيس محكمة استئناف)، وترقية 12 قاضيًا من درجة (قاضي/أ) إلى درجة (وكيل محكمة/ب)، وتعيين تسعة قضاة على درجة (ملازم قضائي).

وأكد رئيس مجلس القضاء على دعم المملكة وقياداتها لمرفق القضاء الإداري، وتطوير أداء عمله، ورفده بكفاءات قضائية مميزة؛ وصولًا لقضاءٍ إداري متميز بأحكامٍ رصينة تُحفظ بها الحقوق وترد المظالم، سعيًا لتعزيز جهود العدالة في المجتمع، بما يحقق كفالة الحق وحماية الحقوق.

وفي سياق متصل، نفذت وزارة الداخلية السعودية اليوم حكم القتل قصاصاً بأحد الجناة في مدينة أبها بمنطقة عسير بعد قتله مواطن آخر.

وتمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة المختصة، صدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه ،والحكم عليه بالقتل قصاصاً، وتأجيل استيفائه حتى بلوغ ورشد القاصرين من ورثة القتيل ومطالبتهم مع بقية الورثة باستيفاء القصاص.

وأُيد الحكم من مرجعه، ثم ألحق بصك الحكم ثبوت بلوغ ورشد القاصرين ومطالبتهم مع بقية الورثة باستيفاء القصاص من قاتل مورثهم ، وأيد ذلك من مرجعه ، وصدر أمر سام يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعًا، وأيد ذلك من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وتم تنفيذ حكم القتل قصاصًا بالجاني (هادي بن سعود بن مهدي القحطاني)، اليوم الثلاثاء، 2/ 11 / 1441 هـ بمدينة أبها بمنطقة عسير.













تعليقات