أغرب تصرف لـ1000 لاجئ سوري في ألمانيا يتعلق بـ"نظام الأسد"

ألمانيا تكشف عن أغرب تصرف للسوريين مع "نظام الأسد".. وتتدخل بشكل حاسم
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت وزارة الداخلية الألمانية، عن أغرب تصرف لعدد من السوريين المقيمين هناك منذ عام 2017، إلا أنها قرَّرت التدخل بشكلٍ حاسم لإنهاء أزمة تأمين اللاجئين.

وأفادت الوزارة، بأن أكثر من ألف لاجئ سوري عادوا طوعًا إلى بلادهم بدعم مالي من الحكومة الاتحادية منذ عام 2017، بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

وأضافت "الداخلية الألمانية": أن "الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين دفعت أموالًا لإجمالي 199 رحلة إعادة في عام 2017، و466 في عام 2018، و347 العام الماضي".

وأشارت الوزارة إلى أنه من المتوقع أن العدد الفعلي لحالات العودة الطوعية إلى سوريا أعلى من ذلك؛ لأنه لم يتم تقديم طلبات التمويل للرحلات من خلال هيئة شؤون اللاجئين من جميع الولايات دائماً.

وختمت "الداخلية الألمانية" بالتأكيد على أنه "لن يتم دعم العودة الطوعية حاليًا إلى سوريا بسبب "الوضع الأمني الصعب"، وذلك بحسب ما جاء على صفحة الحكومة الألمانية عن برامج الإعادة.

وأرجع ناشطون سبب عودة هؤلاء اللاجئين من ألمانيا بشكل طوعي إلى مناطق "نظام الأسد"، إلى الحصول على الدعم المالي والمحفزات المالية، قبل العودة إلى بلادهم.












تعليقات