بعد إغارة موجعة لـ"قوات الأسد" غربي حماة.. "وحرض المؤمنين" تعلن عن انسحاب تكتيكي

بعد إغارة موجعة لـ"قوات الأسد" غربي حماة.. "وحرض المؤمنين" تعلن عن انسحاب تكتيكي
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" عن انسحاب تكتيكي من من شمال غربي حماة، بعد توجيه ضربة موجعة إلى "قوات الأسد"؛ ردًّا على خروقاتها المتكررة لوقف إطلاق النار.

وذكرت الغرفة على معرفاتها الرسمية، أنها انسحبت من بلدة طنجرة في سهل الغاب شمال غرب حماة "بعد تكبيد قوات النظام خسائر فادحة في الأرواح والعتاد".

وكانت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين"، أكدت أمس، السيطرة على قريتين في ريف حماة الشمالي، إثر هجوم مباغت على مواقع نظام الأسد في المنطقة.

وأشارت "وحرض المؤمنين" إلى أن "عناصرها سيطروا  على قريتي طنجرة و الفطاطرة، وكبدت النظام خسائر كبيرة، وتمكنوا من أسر ضابط".

وتأتي هذه العملية وسط أنباء عن تجهيزات للنظام لشن معركة جديدة على منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي برغم اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين روسيا وتركيا، في الخامس من آذار/مارس /الماضي.

وكانت فصائل الثوار، تمكّنت خلال الأيام الماضية، من صد محاولات تسلل لقوات الأسد على محور قرى الصالحية وفليلفل في جبل الزاوية، الأمر الذي أدى لسقوط قتلى وجرحى.











تعليقات