قرار جديد ومفاجئ من سلطنة عمان بشأن الوافدين

قرار جديد ومفاجئ من سلطنة عمان بشأن الوافدين
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت السلطات في سلطنة عمان، اليوم الأحد، قرارًا جديدًا ومفاجئًا، بشأن الوافدين والمقيمين الأجانب في البلاد، بناءً على توجيهات السلطان هيثم بن طارق.

وبحسب وسائل إعلام عمانية، قرر الفريق حسن بن محسن الشريقي، المفتش العام للشرطة والجمارك بشرطة عمان السلطانية، تعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون إقامة الأجانب، يبدأ سريانه اعتبارًا من الأول من يناير/كانون الثاني من العام المقبل 2021.

وبموجب القرار الجديد، يجوز "نقل إقامة الأجنبي من صاحب عمل إلى آخر لديه ترخيص باستقدام عمال، شريطة تقديم ما يثبت انتهاء عقد العمل أو فسخه أو إنهاءه، وتقديم ما يفيد موافقة الجهة الحكومية المختصة على تعاقد صاحب العمل الثاني مع الأجنبي، ووفقًا للضوابط التي تحددها السلطة المختصة.

ويترتب على نقل إقامة الأجنبي نقل إقامة أفراد أسرته الملتحقين به إلى صاحب العمل الثاني متى ما توافرت الشروط اللازمة لإقامتهم، وإلى أن تتم إجراءات نقل الإقامة تبقى مسؤولية صاحب العمل الأول قائمة في كل ما يتعلق بإقامة الأجنبي".

وكان القانون القديم ينص على أنه "يجوز نقل إقامة الأجنبي من كفيل إلى آخر بعد موافقة الكفيل الأول، فإذا كان نقل الكفالة للعمل كان على المطلوب نقل الكفالة إليه تقديم ما يفيد الترخيص له باستقدام عمال، ويترتب على نقل إقامة الأجنبي نقل إقامة أفراد أسرته المرافقين له مباشرة إلى هذا الكفيل متى توافرت الشروط اللازمة لإقامتهم وإلى أن تتم إجراءات نقل الكفالة تبقي مسؤولية الكفيل الأول قائمة في كل ما يتعلق بإقامة الأجنبي".

وأظهرت إحصائية صادرة عن "المركز الوطني للإحصاء والمعلومات"، أن إجمالي عدد سكان سلطنة عمان بلغ 4 ملايين و623 ألفًا و744 نسمة، مبينًا أن عدد العُمانيين بلغ 2.712.939 بنسبة 58.70%، فيما بلغ عدد الوافدين 1,910,805 بنسبة 41.30%.











تعليقات