قيادي في ميليشياتِ "النمرِ" يفتح النار على نظام الأسدِ

قيادي في ميليشياتِ "النمرِ" يفتح النار على نظام الأسدِ
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه قيادي في ميليشيات النمر التي يقودها العميد سهيل الحسن انتقادات واسعة لحكومة نظام الأسد بسبب ارتفاع أسعار الأدوية في ظل تردي الوضع الاقتصادي في البلاد.

وانتقد "سليمان شاهين" في منشور له على صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك", أمس الثلاثاء ,الأزمة التي افتعلها نظام الأسد لرفع أسعار الأدوية لتحقيق أرباح كبيرة.

وقال "شاهين" في منشوره، "إقبال مكثّفٌ على الصيدليات لشراء الأدوية نتيجة إشاعات عن توقّفِ بعض معامل الأدوية عن العمل.. ما في داعي للهلع وما في شي رح يوقف، ولكن هي خطة الدولة اللي صرنا حافظينها".

وأضاف "حفظنا الدرس، قطعُ السلعةِ من السوق بحجّة أنّه علينا حصار حتى يصل المواطن لقناعة أنْ يدفع أيَّ مبلغ مقابل حصوله على حاجته سواء دواء أو غيره وتحقيق أرباح تليق بمستوى مافيات البلد.. هذه هي الخطّة المميّزة التي تعتمدها الحكومة وأثبتت نجاحها مع المواطن الحشرة".

وتابع “شاهين”, "بمعنى كلّ ما يحصل هو تمهيدٌ لرفع سعر الأدوية بالفترة المقبلة لأسعار خياليه أسوة بباقي السلع بسوريا".

وختم منشوره ساخرًا من حكومة نظام الأسد, وقال, “الفترة المقبلة رح تطرح الدولة دوا جديد لأصحاب نظريه المؤامرة وهو حبوب صمود وتصدّي عيار 500 و عيار 1000 عشان اللي بيذل الإحساس الوطني عنده ياخد حبه أو حبتين حتى يرجع مؤشر الوطنية عندكم تمام .. وترجعوا تنزلوا منشورات مفعمه بحبِّ الوطن والوطنية".

وكانت وزارة الصحة في حكومة نظام الأسد أصدرت مؤخرا قرارا ينصّ على رفع أسعار الأدوية بنسبة تصل إلى 500%.

ويأتي هذا في الوقت الذي تشهد فيه الليرة السورية انهيارا متسارعا مقابل العملات الصعبة  وخاصة الدولار، وسط تخبط واضح في سوق العملات ما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع الغذائية والأساسية في مناطق الأسد.











تعليقات