رقص وعري وحفلات جنسية.. أزمة الكويت ومصر تتطور وتصل إلى عرض وشرف الكويتيات

رقص وعري وحفلات جنسية.. أزمة الكويت ومصر تتطور وتصل إلى عرض وشرف الكويتيات
  قراءة
الدرر الشامية:

تشهد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، حملة منظمة من جانب عدد من المشاهير، تطورت إلى الطعن في عرض وشرف الفتيات والنساء الكويتيات اللواتي يسافرن إلى مصر.

وقالت إحدى المشهورات؛ ردًّا على الكويتية ريم الشمري، التي هاجمت العمالة المصرية في الكويت: "كتب لكم على بحرنا يافطة مخصوصة للعرب والخلايجة، الرجاء النزول بملابس البحر".

وأضافت: "لأن والدك وعمك حين ينزلون مصر ويدفعون نقودًا لكي يستمتعوا، دون أن ينظر إليهم أحد، أو يضربهم أحد من جماعة الأمر بالملفوف والحاجات العجيبة التي لديكم".

وتابعت هجومها الشرس قائلة: "كبت الحريات والنساء اللواتي يخن أزواجهن، لديكم مشاكل تحتاج أن نُرسل لكم في ميكروباص ثلاثة محمد عُكاشة لحلها"، وفق وصفها.

وفي فيديو آخر قالت مواطنة مصرية ثانية: "طبعًا مش حجيبلك مكالمة صدام لما اتصل على أميركم وقله الولاد جايين يفطروا عندكم بكرة وبعد ست ساعات احتلوكم".

وأكملت الفتاة المصرية: "ولا حجيبلك فيديوهات لأبناء وطنك وهما هربانين، ولا حجبلك أغنية أنا بواد يا ربي وولادي، وطن إيه اللي حضرتك بتتكلمي عنه، وطن إيه اللي عمره كله 400 سنة؟".

وتأتي هذه المقاطع ردًّا على مقطع فيديو انتشر لفتاة كويتية تصف فيه الشعب المصري بشعب الخدم وأنهم يتواجدون بالكويت من أجل "خدمة" الكويتيين فقط وهم مجرد موظفين بالأموال لدى الشعب الكويتي.

وتستمر حالة التجاذب والتشاحن بين المغردين الكويتيين والمصريين، وسط مطالبات من البعض بضرورة الكف عن مثل هذه الأفعال، وضرورة الاحترام المتبادل بين كلا الطرفين، وألا تصل الأمور لهذه المواصيل.











تعليقات