على وقع الاحتجاجات الأمريكية.. فيصل القاسم يوجه رسالة نارية للشعب السوري

على وقع الاحتجاجات الأمريكية..فيصل القاسم يوجه رسالة نارية للشعب السوري
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه الإعلامي فيصل القاسم، اليوم الأحد، رسالة نارية إلى الشعب السوري على وقع الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة، عقب مقتل المواطن الأمريكي من أصول أفريقية جورج فلويد، على يد شرطي في مدينة منيابوليس.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر حسابه بــ "تويتر": "عندما قتلت قوات الأمن الأمريكية شابًّا أسود انتفضت أمريكا، وهذا يجعل قوات الأمن في المستقبل تفكر ألف مرة قبل أن تمارس الوحشية بحق أي مواطن أمريكي".

وأضاف: "أما في بلادنا فيُقتل الملايين ويشردون ويتعرضون لكل أنواع التعذيب في السجون ولا أحد يحرك ساكنًا مما يجعل كلاب الأمن وخنازيره يفترسون الشعوب ليل نهار".

ووجه خطابه للشعب السوري قائلًا: "لو أنكم لقنتم أجهزة الأمن في بلادنا درسًا على الطريقة الأمريكية فقط بالاحتجاجات السلمية، لفكروا ألف مرة بمواصلة بشاعاتهم ووحشيتهم.. ويقول المثل: من أمن العقوبة أساء الأدب".

وأشعل مقتل جورج فلويد، في منيابوليس احتجاجات في عدد من المدن الأمريكية، تحول بعضها إلى أحداث عنف، واستدعى حاكم ولاية مينيسوتا الحرس الوطني للولاية بعد أربع ليال من المواجهات في منيابوليس، في إجراء لم يسبق له مثيل منذ الحرب العالمية الثانية، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

وأعلنت السلطات الأمريكية في أكثر من 25 مدينة أمريكية، في 16 ولاية، فرض حظر التجول، في محاولة للسيطرة على الاشتباكات العنيفة بين المحتجين والشرطة.











تعليقات