شقيق رامي مخلوف ينقلب عليه لصالح بشار الأسد.. ويبرر استقالته من "سيريتل"

شقيق رامي مخلوف ينقلب عليه لصالح بشار الأسد.. ويبرر استقالته من "سيريتل"
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن إيهاب مخلوف، شقيق رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، عن تأييده الكامل لرئيس النظام السوري بشار الأسد، مبررًا في الوقت نفسه سبب استقالته من مجلس إدارة شركة "سيريتل".

وأكد "مخلوف" في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك" ولائه الكامل لـ"الأسد"، بقوله: "كل مال الكون وشركات الدنيا لا تزحزح ولائي لقيادة رئيسنا وقائدنا بشار حافظ الأسد". 

وعن أسباب استقالته من مجلس إدارة شركة "سيريتل"، ردَّ إيهاب مخلوف، بالتأكيد على أنه لم يتعرض لأي ضغط من أي جهة كانت، أجبرته على فعل ذلك.

وأضاف شقيق رامي مخلوف: أن "استقالتي تمت نتيجة خلاف على تعاطي رئيس مجلس إدارة سيريتل الأستاذ رامي مخلوف مع الإعلام ومع الملف القانوني والمالي تجاه الطاقم الحكومي".

ويأتي موقف إيهاب مخلوف، على وقع الحرب القائمة بين شقيقه رامي وبشار الأسد والتي تطورت إلى الحجز على أموال رامي مخلوف احتياطيًا مع زوجته وأولاده ومنعه من السفر.

وكان رامي مخلوف، كشف بتسجل سابق له أن إيهاب استقال من منصبه كنائب رئيس مجلس إدارة سيريتل نتيجة ضغوطات وملاحقات أمنية مارستها أجهزة نظام الأسد الأمنية ضده.











تعليقات