فصائل الثوار تفتك بمجموعة من قوات الأسد حاولت التسلل جنوب إدلب

فصائل الثوار تفتك بمجموعة من قوات الأسد حاولت التسلل جنوب إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

قُتل وجُرح عددٌ من عناصر قوات الأسد، فجر الأحد، أثناء محاولة تسلل فاشلة بريف إدلب الجنوبي.

وأفاد مصدر ميداني، بأن مجموعات من قوات الأسد حاولت التسلل بمؤازرة فريق من القناصين الليليين إلى مواقع الثوار في قرية الرويحة جنوب إدلب، وذلك بهدف زرع ألغام أرضية.

وأضاف المصدر، أن فصائل الثوار استهدفت المجموعة المتقدمة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة؛ ما أدى لاندلاع اشتباكات استمرت أكثر من ساعتين، استطاعت الفصائل خلالها قتل وجرح عدد من العناصر وتفجير عدة ألغام كانت بحوزتهم.

كما وقعت الميليشيات في حقل الألغام التي زرعتها، جراء الارتباك الذي حدث أثناء تصدي فصائل لها، ما أدى لوقوع المزيد من الخسائر في صفوفها.

ويشار إلى أن نظام الأسد، دأب على خرق اتفاق وقف إطلاق النار، بشكل يومي،  المبرم بين روسيا وتركيا، في الخامس من آذار/ مارس الماضي.











تعليقات