السلطان هيثم بن طارق يوافق على طلب من محمد بن سلمان بشأن سلاح أربك العالم

السلطان هيثم بن طارق يوافق على طلب من محمد بن سلمان بشأن سلاح أربك العالم
  قراءة
الدرر الشامية:

وافق السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان، على طلب من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بشأن سلاح أربك العالم وأجج خلافا الرياض مع موسكو وواشنطن.

وكشف وزير النفط العماني محمد الرمحي، أن سلطنة عمان تدرس خفض إنتاجها النفطي في يونيو بكمية إضافية تتراوح بين عشرة آلاف و15 ألف برميل يوميًا، بحسب وكالة "رويترز".

وأوضح وزير النفط العماني، أن القرار يأتي "بعد أن نفذت السعودية ومنتجون خليجيون آخرون في أوبك تخفيضات إضافية لتقليص تخمة عالمية".

وأضاف "الرمحي": أنه "من المرجح أن يتم تفعيل هذا الخفض اعتبارا من يونيو المقبل، بعد أن انضمت السلطنة في وقت سابق إلى تخفيضات تُنفذ في مايو ويونيو بجانب أعضاء آخرين في مجموعة أوبك+".

وبحسب مصادر إعلامية، فإن طلبًا تلقاه السلطان هيثم بن طارق من محمد بن سلمان، لدعم جهود السعودية في خفض إنتاج النفط، في محاولة لرفع أسعاره عالميًا.

وشهدت الفترة الماضية حربًا على أسعار النفط بين السعودية وروسيا، تسبب في انهيار الأسعار عالميًا، وأزمة بين الرياض وموسكو، فيما دخلت واشنطن على الخط للضغط على "بن سلمان" لخفض الإنتاج.











تعليقات