بشار الأسد ينقلب على عمار نجيب "ابن خاله" ونجل عمة رامي مخلوف.. و"شارون جبلة" (صور)

بشار الأسد ينقلب على عمار نجيب "ابن خاله" ونجل عمة رامي مخلوف.. و"شارون جبلة" (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

انقلب رئيس النظام السوري بشار الأسد، على عمار نجيب وهو ابن خاله، بالإضافة إلى ابن عمة رامي مخلوف وثلاثة رؤساء بلديات سابقين في جبلة، للتحقيق معهم على خلفية النزاع القائم بين الأسد ومخلوف.

ونقل موقع "اقتصاد"، عن مصادر خاصة، أن جهات أمنية عُليا قامت باستدعاء كلٍ من عمار نجيب، وهو ابن خالة بشار وابن عمة رامي مخلوف، وثلاثة رؤساء سابقين لبلدية المدينة تعاقبوا على المنصب لسنوات، وهم: زكي نجيب، وهو قريب لعمار نجيب ومدير مرفأ طرطوس سابقًا.

وأضافت المصادر: أن الاستداء شمل "المهندسين فايز الزيات، وبلال مثبوت، الذين كانا رؤساء لبلدية المدينة سابقًا، مع عدد من الموظفين في البلدية ومديرية الخدمات الفنية في اللاذقية وجبلة، عُرف منهم شادي عليو، وسامر زيود".

وأوضحت أن "عمار نجيب، كان عميدًا سابقًا في المخابرات العسكرية، وبتغطية من قريبه رئيس بلدية جبلة زكي نجيب الملقب بـ(شارون) من قبل الأهالي، قام بهدم أهم وأشهر معلم أثري وسط مدينة جبلة وهو خان شعيب الأثري، لبناء محلات تجارية، في حادثة أثارت وقتها سخط الكثير من أبناء المدينة".

وأشارت المصادر، إلى أن "شارون استولى على عدد كبير من العقارات والتلاعب أكثر من مرة بالمخطط التنظيمي للمدينة من قبل رؤساء بلدية المدينة المتعاقبين الذين ذكروا أعلاه".

وذكرت المصادر، أن "استدعاء نجيب للتحقيق، قد يكون لإرغامه هو الآخر على التنازل عن بعضٍ  من الأملاك والعقارات التي استولى عليها، خلال عملية التلاعب بالمخطط التنظيمي للمدينة".

ورجَّح الموقع بأن تكون عملية استدعاء رؤساء البلدية الثلاثة السابقين، بغية فتح ملفات فسادهم وتسترهم على فساد نجيب، وتلاعبهم خلال فترة توليهم مناصبهم بالمخطط التنظيمي للمدينة وتغيير الصفة التنظيمية، لمبنى خان شعيب الأثري وهدمه لبناء عقارات لصالح نجيب.

وتابعت: أنه "من التوقع أن يكون الاستدعاءات بسبب تغيير الصفة التنظيمية لبناء معد ليكون فندقًا على الكورنيش البحري بجانب نادي المعلمين سابقًا، وتغيير المواصفات الطابقية للعقارات التي بنيت على الكورنيش بجانب معمل البلاط".

وتعتبر أبرز عمليات الفساد التي تورط بها هؤلاء الثلاثة، شراء أراضٍ  من مؤسسة الإسكان العسكري بين حديقة الكورنيش ومنطقة الفيلات وتغيير صفتها التنظيمية.

وشملت أبرز عمليات الفساد تغيير الصفة التنظيمية للعقار رقم 23 من منطقة طوق جبلة العقارية، وتحويله لحدائق وأملاك عامة منها بناء المحكمة الحالي لتغطية استيلاء عمار ابن خالة بشار على العقار رقم 27 في المنطقة نفسها.

زكي نجيب المقلب من أهالي جبلة بـ"شارون"
فايز الزيات - رئيس سابق لبلدية جبلة
بلال مثبوت - رئيس بلدية سابق لجبلة










تعليقات