امرأة سورية تتعرَّض لأصعب اختبار في الإمارات.. انهيار وبكاء (فيديو)

امرأة سورية تتعرَّض لأصعب اختبار في الإمارات.. انهيار وبكاء (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

تعرَّضت امرأة سورية تقيم في الإمارات إلى أصعب اختبار تسبب في تَفَطُّر قلبها طيلة 60 يومًا؛ جراء أزمة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وبثت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الإماراتية مقطع فيديو يُظهر فيه جمع شمل أمٍّ سورية بطفلتها، بحسب موقع "الإمارات اليوم".

وأظهر الفيديو الأم السورية وهي تنتظر طفلتها في أحد مطارات الإمارات وبيدها ألعاب، بينما كانت ابنتها في الطريق إليها برفقة موظفين إماراتيين، لتعانقها بحرارة وتنهمر دموعها.

وقالت الهيئة": "استكمالًا لمسيرة القائد الراحل المؤسس، وفي يوم زايد للعمل الإنساني، دولة الإمارات تُلبي النداء وتعيد لم شمل أم سورية وابنتها بعد فراق دام شهرين بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد".

من جانبها، علق الأم على الاجتماع بابنتها، قائلة: "ستون يومًا فارقت طفلتي التي لم تتجاوز الخمسة أعوام من عمرها، كنا نعاني معًا".

وختمت المرأة السورية حديثه، بقولها: "كل الشكر.. كل الاحترام.. كل المحبة لدولة الإمارات.. لشيوخها وشعبها الطيب.. لقد حققتم حلم حياتي بجمع شملي مع طفلتي.. أشعر أنني في بلدي الثاني".











تعليقات