محمد بن سلمان يتلقى ضربة جديدة وصادمة من "بن زايد" بعد تطبيق قرار هزَّ السعودية

محمد بن سلمان يتلقى ضربة جديدة وصادمة من "بن زايد" بعد تطبيق قرار هزَّ السعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

تلقى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ضربة جديدة وصادمة من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، وذلك بعد تطبيق السعودية لقرار هزَّ المملكة بسبب وباء فيروس كورونا.

ورفضت الإمارت تطبيق القرار الذي اتخذته السعودية برفع ضريبة القيمة المضافة من 5% إلى 15%، رغم تأكيد محللين أن هناك اتفاق خليجي مشترك لا سيما بين أبو ظبي والرياض على تنفيذه.

وعلق الكاتب القطري جابر الحرمي على رفض الإمارات تطبيق القرار مع السعودية، قائلًا: "بعد لحظات من قرار السعودية رفع ضريبة القيمة المُضافة من 5% إلى 15% أعلنت الإمارات أنها لا تنوي الإقدام على نفس الخطوة".

وأضاف "الحرمي"؛ متسائلً: "لماذا؟.. هي بذلك تدعو المستثمرين للانتقال إليها من السعودية بعد هروب المستثمرين منها خلال السنوات الماضية.. بن زايد يواصل بنجاح توجيه الضربات للسعودية".

وطبقت السعودية سلسلة قرارات صادمة للمواطنين تمثلت في وقف صرف بدل غلاء المعيشة؛ بدءًا من يونيو/ حزيران المقبل، كإحدى أدوات ترشيد الإنفاق الذي باشرت تطبيقه مؤخرًا، لمواجهة تراجع الإيرادات الناجمة عن هبوط أسعار النفط، والتبعات الاقتصادية لجائحة كورونا.











تعليقات