"أردوغان" يوجه ضربة مفاجئة إلى محمد بن سلمان ويقطع صوته التركي

"أردوغان" يوجه ضربة مفاجئة إلى محمد بن سلمان ويقطع صوته التركي
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ضربة قوية إلى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بقطع صوته إلى الأتراك، لتشتعل الحرب التي يقودها الطرفان بشكل مباشر.

وكشف الصحفي التركي، راغب صويلو، اليوم الأحد، أن السلطات التركية حظرت مواقع وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، وصحيفة "عكاظ" المقربة من الديوان الملكي.

وأكد "صويلو" على حسابه في "تويتر"، أن صحيفة "إندبندنت التركية" شملها الحظر، والتي تمتلكها المجموعة "السعودية للأبحاث والتسويق (SRMG)"، وهي شركة مملوكة لمحمد بن سلمان شخصيًا.

ويمثل حظر صحيفة "إندبندنت التركية" ضربة قوية ومفاجئة لشركة محمد بن سلمان، وخطط ولي العهد الذي كان يسعى من خلالها لاختراق الشعب التركي والترويج لنفسه وضرب شعبية "أردوغان".

وفي السياق، أكد رئيس تحرير صحيفة "إندبندنت التركية"، نيفزات تشي تشيك، عبر حسابه في "تويتر"، أنهم يواجهون "مشكلة في الدخول لموقعنا"، مضيفًا أن "بعض قرائهم يواجهون ذات المشكلة".

وكان الأمير السعودي بدر بن سعود، المقرب من "بن سلمان"، أكد في مقال سابق بصحيفة "عكاظ"، أن مشروع صحيفة "إندبندنت التركية"، أحد الحلول للتعامل مع الخصم "أردوغان" على أرضه.

يذكر أن السلطات السعودية، وبتوجيهات من محمد بن سلمان شخصيًا، حظرت موقع وكالة الأناضول التركية وقناة "تي أر تي" وصحف منها "يني شفق" و"صباح"، بسبب تأثيرها القوي على السعوديين.











تعليقات