بسبب الجوع والفقر.. مظاهرة شعبية في مدينة اللاذقية

بسبب الجوع والفقر.. مظاهرة شعبية في مدينة اللاذقية
  قراءة
الدرر الشامية:

خرج العشرات من أهالي مدينة اللاذقية على الساحل السوري، في مظاهرة شعبية غاضبة، بعد تردي الحالة الاقتصادية في مناطق سيطرة نظام الأسد.

وبثت شبكة "اللاذقية الآن" الموالية، صورًا تظهر تجمهر عشرات المواطنين الغاضبين في أحد الشوارع الرئيسية للمدينة، معلقةً عليها بأنها احتحاجًا لبائعي الخضار على قرارات مجلس المحافظة التعسفية بحقهم.

وقالت الشبكة، إن بائعي الخضار في السوق المحاذي للتأمينات الاجتماعية، يعترضون على تنفيذ قرار يتضمن ترحيل السوق إلى حي قنينص، بعد أن تم تعديل الموقع السابق، الذي كان مقررًا بجانب كراج البولمان الجديد"

وأضافت، أن التجمع أدى لازدحام في الطرقات المؤدية للسوق، قبل أن يتم الاتفاق معهم لبيع خضارهم لهذا اليوم، والانتقال للسوق الجديد. 

وأشارت الشبكة إلى أن الاعتراض يعود لقلق البائعين من انخفاض الإقبال على سوقهم، المعروف منذ عقود، والقريب من كراجات الأرياف بحي الفاروس، داخل مدينة اللاذقية.

وتعاني مناطق سيطرة نظام الأسد، من عدة أزمات اقتصادية، لا سيما بعد تفشي وباء كورونا داخلها، الأمر الذي أثر بشكل مباشر على ظروف الحياة المعيشية للمدنيين، ما دفع عدة مراكز دراسات معروفة للتحذير من ثورة جياع قد تجتاح المحافظات السورية.











تعليقات