"قوات الأسد" تقتل 4 عناصر من أحد فصائل السويداء.. و"شيخ الكرامة" تعلق

"قوات الأسد" تقتل 4 عناصر من أحد فصائل السويداء.. و"شيخ الكرامة" تعلق
  قراءة
الدرر الشامية:

قُتل أربعة عناصر من فصيل "عرمان مفتاح الحرايب" المحلي في السويداء، على يد عناصر "قوات الأسد"، لتشهد المحافظة توترًا جديدًا، بعد أيام من عملية تبادل بين قوات شيخ الكرامة واستخبارات النظام.

وأوضح "عرمان مفتاح الحرايب"، في منشور على صفحته بفيسبوك، أن عناصر "نظام الأسد" الموجودين في حاجز سد العين، أطلقوا النار على سيارة بداخلها أربعة أشخاص تابعين له، ما أدى إلى مقتلهم.

وأضاف الفصيل: أنه "في أثناء وقوف الشبان على حاجز سد العين، حصل بينهم وبين عناصر الحاجز خلاف، وعندما تركوا الحاجز وساروا بالسيارة، وعلى بعد عشرات الأمتار، بدأ إطلاق النار عليهم".

وأشار إلى أن الأشخاص أصيبوا في البداية، وأجرى أحدهم اتصالًا بأهله وأخبرهم بأنه مصاب، لكن عناصر الحاجز قاموا بتصفية الأشخاص الأربعة وقتلهم "بدم بارد وبكل وحشية".

وأكد الفصيل، أن بعض الأشخاص، ومنهم الشيخ بديع رشيد، أُصيبوا جراء إطلاق النار عليهم من الحاجز نفسه بعد ذهابهم لإسعاف المصابين، معتبرًا أن "الحاجز وعناصره مبيتون نوايا خطيرة لهذا الجبل ولشبابه".

من جانبه، علق فصيل "شيخ الكرامة" من خلال صفحته على "فيسبوك" على عملية القتل بقوله: "نحرم التعدي منا ونحرم التعدي علينا".











تعليقات