جيمس جيفري يرد على المزاعم الروسية بشأن الطريق الدولي M4

جيمس جيفري يرد على المزاعم الروسية بشأن الطريق الدولي M4
  قراءة
الدرر الشامية:

ردَّ المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، على المزاعم الروسية حول استخدام المواطنين المدنيين مَن جانب من وصفتهم بـ"الإرهابيين" كدروع بشرية على الطريق الدولي M4، حلب - اللاذقية

ووصف "جيفري" في تصريحات، مساء الاثنين، تلك المزاعم الروسية عن المتظاهرين الغاضبين بـ"السخفية"، مؤكدًا أن رد فعل السوريين الرافضين للدوريات العسكرية الروسية في إدلب ليس مفاجئًا.

وأضاف: "منذ ما يقرب من عام قام نظام الأسد بدعم روسي وإيراني، بشن هجوم عسكري عشوائي لا يرحم في إدلب، أدى إلى مقتل وجرح الآلاف من المدنيين، وتسبب في نزوح ما يقرب من مليون سوري".

وأردف المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، بقوله: "لقد أعرب المتظاهرون أمس عن اعتراضهم المفهوم على تورط روسيا النشط في الهجوم العسكري على إدلب".

وجدد "جيفري" تحذيره للروس و"نظام الأسد" من الحل العسكري، بقوله: إن "الحل العسكري الذي يأمله نظام الأسد بدعم من روسيا وإيران غير قابل للتحقيق، ولن يجلب السلام في سوريا".

وأكد أن "الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل مع شركائها وحلفائها في المجتمع الدولي لدعم العملية التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف ومجلس الأمن لتحقيق حلٍّ سلمي للصراع في سوريا".

وختم "جيفري" بالإشارة إلى أن "الشعب السوري يستحق أنْ يعيش بسلام، وفي بلد خال من الغارات الجوية، وهجمات الأسلحة الكيميائية، والبراميل المتفجرة، والاحتجاز، والتعذيب، والجوع".











تعليقات