طبول الحرب.. تحرك عسكري عاجل وخطير من محمد بن سلمان ضد تركيا

طبول الحرب.. تحرك عسكري عاجل وخطير من محمد بن سلمان ضد تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، عن تحرك عسكري خطير من السعودية بقيادة ولي العهد محمد بن سلمان، ضد تركيا، لينضم بقوة إلى التحالف الثلاثي في ليبيا.

وقال الموقع في تقرير له: "إن السعودية تعمل على زيادة دعمها للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، وتكثف جهودها من أجل أن يكون لها نفوذ في أي تسوية سياسية للصراع في ليبيا".

وأضاف التقرير: أن "نشاط السعودية المتزايد في ليبيا يشير إلى تحول ملحوظ عن دعمها الحذر السابق لحفتر، وتخلٍ عن موقفها تجاه العملية الدبلوماسية".

وأشار الموقع إلى أن السعودية اضطلعت بدور أقل وضوحًا في ليبيا عن ذلك الذي ظلت تلعبه الإمارات، فإنها تكفلت بتقديم مساعدات مالية بعشرات ملايين الدولارات قُبيل شن "حفتر" هجومه على طرابلس.

واعتبر أن "نشاط السعودية المتعاظم في ليبيا يمكن تبريره برغبتها في مواجهة تدخل تركيا العسكري لصالح حكومة الوفاق الوطني، وفي سعيها للاضطلاع بدور دبلوماسي طويل الأجل في الأزمة الليبية".

وبحسب الموقع، تنظر السعودية إلى مساعدات أنقرة العسكرية إلى طرابلس -التي تزامنت مع عمليات التنقيب المشتركة عن الغاز التي تقوم بها تركيا في شرقي البحر الأبيض المتوسط- على أنها تهديد للاستقرار الإقليمي.

وأكد أن السعودية تسعى لتأسيس تحالف بين أنصار التيار المدخلي والجماعات السلفية في مدينة مصراتة، وهو ما من شأنه أن يُكرس مكانة السعودية كصاحبة مصلحة جيوسياسية رئيسية في ليبيا.

وختم الموقع، بأن الإمارات تظل الحليف الرئيسي لحفتر في العالم العربي، إلا أن أهمية السعودية كراعية للجيش الوطني الليبي ومناوئة للتدخل التركي في ليبيا ازدادت في الأسابيع الأخيرة.








تعليقات