"رويترز" تكشف عن مخاطر ضخمة تواجه سلطنة عُمان بعد تولي هيثم بن طارق

"رويترز" تكشف عن مخاطر ضخمة تواجه سلطنة عُمان بعد تولي هيثم بن طارق
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت وكالة "رويترز" للأنباء عن مخاطر ضخمة تواجه سلطنة عمان خلال العام الحالي 2020، وهو العام الأول لتولي السلطان الجديد هيثم بن طارق، مهام الحكم.

ونقلت الوكالة عن محلل في "ستاندرد آند بورز جلوبال"، اليوم الاثنين، قوله إن سلطنة عمان تواجه مخاطر اقتصادية أشد هذا العام بسبب ضعف في الطلب على النفط وانكشافها على الصين.

وتعاني الصين أزمة اقتصادية كبيرة بسبب تفشي فيروس كورونا القاتل الذي تسبب في توقف قطاع التجارة وتراجع السياحة وتدني توقعات معدلات النمو الاقتصادي.

وتعد سلطنة عمان هي الأشد انكشافًا على الصين بين دول الخليج العربية مع الإمارات، وتصدر السلطنة 45.1 % من بضائعها إلى الصين، والتي يشكل النفط معظمها، بحسب ستاندرد اند بورز.

وتشير التوقعات إلى أن مستويات العجز المالي ستزيد بدول الخليج العربية العام القادم بسبب زيادة الإنفاق المتوقع وتراجع أسعار النفط.

وتتوقع "ستاندرد آند بورز" بلوغ أسعار النفط نحو 60 دولارًا للبرميل و55 دولارًا للبرميل العام المقبل.









تعليقات