مستشار "بن زايد" يوضح تأثير استئناف العمل البريدي بين الإمارات وقطر على المصالحة الخليجية

مستشار "بن زايد" يوضح تأثير استئناف العمل البريدي بين الإمارات وقطر على المصالحة الخليجية
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضح الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، مستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، مدى تأثر استئناف العمل البريدي بين الإمارات وقطر على المصالحة الخليجية.

وأكد "عبد الله" في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، أن المقاطعة بين الدول الخليجية مستمرة والمفاوضات متعثرة، نافيًا أي تقدم يذكر في طريق الحل.

وقال "مستشار بن زايد": إن "استئناف العمل بالخدمات البريدية بين الإمارات وقطر لا علاقة له بحل الخلاف الخليجي، فالمقاطعة مستمرة والمفاوضات متعثرة"

وأشار "عبد الله" إلى أن قرار استئناف العمل بالخدمات البريدية بين الإمارات وقطر، قد يكون تجاريًّا وليس له أي علاقة بالخلاف الخليجي.

ويأتي حديث "مستشار بن زايد"؛ تعليقًا على قرار للإمارات وقطر استئناف خدمة البريد بينهما بعد نحو 3 سنوات من تعليقها إثر أزمة سياسية أدت إلى قطع العلاقات بين البلدين الخليجيين.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها مع قطر في 2017، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية"؛ بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الدول الأربع بمحاولة فرض السيطرة على قرارها السيادي.












تعليقات